shefaa
اهلا وسهلا بالضيف الكريم
يسعد منتدى شفاء
بأن تكون احد اعضائه

shefaa

منتدى شفاء .... صحتك تهمنا
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولشفاء
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» اكبر 10 عادات تدمر الدماغ
الجمعة سبتمبر 24, 2010 1:15 am من طرف dalia hegazy

» اسباب تنميل اليد والرجل
الجمعة سبتمبر 24, 2010 1:09 am من طرف dalia hegazy

» علاج السرطان بسم النحل
الأحد سبتمبر 12, 2010 6:02 am من طرف dalia hegazy

» وضعيات النوم المتعدده...اضرار وفوائد
الأحد سبتمبر 12, 2010 5:58 am من طرف dalia hegazy

» شرب الماء على معده فاضيه...علاج لكثير من الامراض
الأحد سبتمبر 12, 2010 5:54 am من طرف dalia hegazy

» الحكه من ابقاء العينين مفتوحتين اثناء السجود
الأحد سبتمبر 12, 2010 5:50 am من طرف dalia hegazy

» ضغط الدم والطب البديل
الأحد سبتمبر 12, 2010 5:46 am من طرف dalia hegazy

» ضغط الدم والطب البديل
الأحد سبتمبر 12, 2010 5:41 am من طرف زائر

» الحبة السوداء لعلاج أورام الكبد والبنكرياس والبروستاتا
السبت سبتمبر 11, 2010 6:18 pm من طرف مهندسة نجلاء


شاطر | 
 

 المادة العلمية (السرطان)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امل حسين



عدد المساهمات : 9
نقاط : 27
تاريخ التسجيل : 02/07/2010

مُساهمةموضوع: المادة العلمية (السرطان)   الخميس يوليو 15, 2010 9:00 am

السلام عليكم
المادة العلمية للسرطان
=============
ما هو السرطان؟

السرطان هو عبارة عن مجموعة أمراض و يعرف حتى الآن أكثر من مائة نوع مختلف من السرطان. فالسرطان هو النمو المستمر غير الطبيعي لمجموعة من خلايا أحد أعضاء الجسم ولا يخضع للعوامل التى تنظم وتتحكم فى نمو وانقسام الخلايا ويستمر النمو بشكل يؤدى إلى تدمير العضو الذي نشأ فيه الورم , وتتميز الخلايا السرطانية بقدرتها على تغلل وغزو الأنسجة الطبيعية المحيطة بها , و الانتشار, فإذا وصلت إلى وعاء دموي أو ليمفاوي تقتحمه وتسير مع تيار الدم أو الليمف لتنتقل إلى أعضاء أخرى بعيدة وتكون أوراما ثانوية خبيثة لها نفس الصفات من حيث النمو والقدرة على الانتشار.
وليست كل الأورام التى يصاب بها الإنسان أوراما خبيثة " سرطانية" حيث أن هناك ما يعرف بالأورام الحميدة و التى تتسم بأنها غير قابلة للانتشار, ولكن بعضها قد يسبب مشاكل للعضو المصاب خصوصاً إذا كانت كبيرة الحجم، وهذه الأورام من الممكن إزالتها بالجراحة أو علاجها بالعقاقير أو الأشعة لتصغير حجمها وذلك كاف للشفاء منها وغالباً لا تعود مرة ثانية.

لماذا التوعيه ضد السرطان؟
================
السرطان يسبب وفاة أكثر من 6.7 مليون في أنحاء العالم.
السرطان يعد من ضمن ثلاثة أسباب تسبب الوفاة في الدول النامية.
السرطان مشكلة تهدد العالم فيتعرض للإصابة به الصغير والكبير,الغني والفقير,والرجال والنساء والاطفال.
بحلول عام 2020 السرطان قد يقتل 10.3 مليون مصاب سنوياً إلا إذا حاربناه بكل جهودنا.
43% من وفيات السرطان بسبب عوامل يمكن التحكم فيها مثل: التدخين,الغذاء والعدوى. حيث يتسبّب النظام الغذائي غير الصحي في نحو في 20% من تلك الحالات في البلدان النامية بينما, يتسبّب التعرّض للعوامل المعدية في 18% من الحالات التي تحدث على الصعيد العالمي والتي يحدث معظمها في البلدان النامية.
وفى مصر يقدر عدد الحالات الجديدة بمائة ألف كل عام مما يتطلب تضافر كل جهود المجتمع ومنظماته الحكومية والمدنية والاعلامية للتصدى ضد هذاالمرض خاصة انه مرض فى تزايد مستمر خاصة مع توقع زيادة متوسط العمر فى مصر والتلوث البيئى المتزايد وانتشار عادة التدخين بين الذكور والاناث.

ما هى الأسباب وراء انتشار مرض السرطان فى مصر؟

ترجع أسباب انتشار المرض إلى عاملين:
ظاهري وحقيقي

الارتفاع الظاهري نتيجة لزيادة الوعى الصحي واكتشاف المرض والأداء الصحي المتقدم مع توافر التقنية الحديثة حيث كان فى الماضى لا يتم اكتشاف المرض ويحمله المريض ويموت به دون أن يتم إكتشافه , أما الآن فأصبح الاكتشاف لأنواع السرطانات سهلا فارتفعت نسبته.

أما الارتفاع الحقيقي فيرجع إلى أسباب عامة منها:
1- انتشار الملوثات البيئية.
2- التدخين وشرب الشيشة وهو ما يؤدى إلى سرطانات الرئة والبلعوم.
3- زيادة الإصابة بفيروسى B,C أدت لسرطان الكبد والجهاز الليمفاوي.
4- البلهارسيا عامل للإصابة بسرطان المثانة البولية.
5-المواد الحافظة والهرمونات التي تضاف للأطعمة المصنعة بالإضافة لطرق التخزين وتعرضها لبعض الإشعاعات.
5- تزايد استخدام المبيدات الحشرية فى المحاصيل الزراعية.

ما هى أسباب السرطان؟
==============
إن الأسباب الحقيقية المؤدية إلى السرطان لا زالت مجهولة إلى حد ما و لكن هناك عوامل تساعد أو تهيء للسرطان و هذه العوامل هي:

1- التدخين : يطلق التدخين حوالي 4000 مادة تحوي مواد عديدة لها علاقة مباشرة مع السرطان أهم هذه المواد هي المسماة البنزوبيرين كما يقوم التدخين بإحداث تبدلات كبيرة على بشرة القصبات الهوائية تحولها من بشرة تنفسية تقوم بعملها التنفسي إلى مجرد بشرة ساترة لا تقوم بأي عمل و هذا التغير يعتبر تغير قبل سرطاني و لا يحتاج إلا لخطوة واحدة ليتحول إلى سرطان .

2- النظام الغذائى الغير مناسب و قلة النشاط البدنى: تشير الدراسات المجراة على الغذاء إلى علاقة بعض أنواع الغذاء كالدسم و الكحول بالتأهيب للسرطان خاصة سرطانات المعدة و الأمعاء بينما الخضار و البقول و الألياف تقلل من حدوثه.

3- العدوى: لقد ثبت وجود علاقة بين بعض أنواع العدوى وبعض أنواع السرطان مثل :
حمى التهاب الكبد B,C لها دور في سرطان الكبد .
البلهارسيا البولية لها دور في سرطان المثانة البولية.
حمى الحلاء البسيط النموذج 2 (HSV II) وHPV لها دور بنشوء سرطان عنق الرحم.

4- المهنة و التلوث: فهناك مواد مسرطنة يتعرض لها الإنسان سواءً في عمله أو في البيئة الملوثة مثل بعض المواد المستخدمة فى الصباغة و الطباعة لها علاقة بسرطان المثانة و التعرض للاسبستوس يؤدى إلى الإصابة بسرطان الغشاء البللورى .

5- الأشعة: هناك علاقة بين الأشعة و سرطانات الجلد و الدم و الغدة الدرقية .

6- الممارسات الجنسية : لوحظ ازدياد الإصابة بسرطان عنق الرحم بعد انتشار الحرية الجنسية واستخدام مانعات الحمل و تعدد الشركاء الجنسين كما لوحظ ازدياد احتمال الإصابة بهذا النوع من السرطان إذا بدأت الفتاة حياتها الجنسية بشكل مبكر كما وجد علاقة بين سرطان الشرج و الممارسات الجنسية الشاذة.

7- الوراثة : إن معظم السرطانات المعروفة و الشائعة لا تنتقل عن طريق الوراثة إنما تكون حالات فردية لا علاقة للوراثة بها و لكن الأبحاث أثبتت دور الوراثة في بعض الأورام و أهمها ورم أورمة الشبكية في العين التي تورث في أغلب الأحيان من الأب لأبنائه و ليس بالضرورة إلى جميعهم و هي تصيب العينين معاً وداء البوليات القولونية العائلي الذي يورث إلى الأبناء و يتحول إلى سرطان قولون.
ما هى الأعراض المنذرة بحدوث السرطان؟
يمكن من خلال الانتباه لهذه الأعراض و مراجعة الطبيب كشف الكثير من الأورام بصورة مبكرة و بالتالي ارتفاع خطوط العلاج و الشفاء و ينبغي العلم أن هذه الأعراض ليست بالضرورة أعراض مرض خبيث و لكنها في نفس الوقت قد تكون الإنذار الأول بحدوث الخبث وهذه الأعراض هي :
1- كتلة أو تسمك في أي مكان من الجسم و خاصة الثدي عند المرأة.
2- صعوبة في البلع أو عسر هضم حديث.
3-‌ سيلان أو نزف غير طبيعي من فتحات البدن.
4- تغير في عادات التغوط أو التبول.
5- تغير في لون أو حجم خال أو شامة.
6- بحة أو سعال مزعج لا يستجيب للعلاج خاصة إذا ترافق مع نفث دم .
7- تقرح لا يستجيب للعلاج خلال 20 يوم.
8- تعرق ليلي غزير و غير طبيعى .
9- نقص غير مقصود في الوزن يتجاوز الـ 10 % من الوزن خلال 6 أشهر.

هل السرطان قابل للشفاء؟
===============
نعم فمن الممكن الآن وباستخدام الطرق العلاجية الحالية شفاء اكثر من 50 % من المرضى ، ومن المنتظر أن ترتفع هذه النسبة في المستقبل نظرا لزيادة الوعي بين الناس وانتشار مراكز الاكتشاف المبكر مما يتيح تشخيص المرض في مراحل مبكرة، فضلاعن تقدم وسائل العلاج وتوقع توافرها علىنطاق أوسع من المتاح حاليا.

ما هو المكان الأمثل لعلاج السرطان؟
====================
من الأفضل أن يتوجه المريض إلى معهد متخصص في الأورام حيث تتوافر وسائل التشخيص والعلاج المتقدمة وحيث تعمل التخصصات المختلفة جنبا إلى جنب كفريق متكامل، وتتميز وسائل العلاج الحديثة بتنوعها وزيادة استخدام وسائل علاج مشتركة وذلك لا يتوافر عادة إلا في معاهد الأورام المتخصصة.

إن علاج السرطان يهدف إلى الشفاء الكامل أو منع المرض من العودة بكافة السبل و لهذا يلجـأ الأطباء إلى منظومة العلاج المتكامل و ذلك بالتنسيق بين لجنة الأورام للوصول إلى ما فيه مصلحة المريض باستخدام كافة سبل العلاج:

• التدخل الجراحى.
• العلاج الإشعاعى.
• العلاج الكيميائى.
• العلاج الهرمونى.

التدخل الجراحى:
يستخدم العلاج الجراحى فى حالة مبكرة للسرطان حيث يتم استئصال الورم ويحقق نسبة شفاء عالية ومع تأخير العلاج يستمر الورم فى النمو ويقتحم الأنسجة المجاورة مما يزيد من احتمالات وجود بقايا خلايا سرطانية غير مرئية بعد الاستئصال الجراحى مما يقتضى اضافة العلاج الاشعاعى أو الكيميائى أو كلاهما للقضاء على هذه البقايا من خلايا السرطان.

العلاج الإشعاعى:
حيث يتم توجيه حزمة اشعاعية ذات طاقة معينة الى مكان الورم حيث تخترق الأشعة السينية الأنسجة لتصل الى اعماق بعيدة ويتوقف مدى النفاذ على طاقة الأشعة المستخدمة غير انه من الممكن ان تلحق الطاقة الاشعاعية أذى بأنسجة الجسم السليمة.
يمكن ان يطبق العلاج الاشعاعى كوسيلة علاجية منفردة فى المراحل المبكرة من سرطان الجلد والفم والحنجرة وعنق الرحم وفى المراحل الأولى لأورام الجهاز الليمفاوى, وأيضا يستخدم كعلاج تكميلى مع وسائل أخرى للعلاج.

العلاج الكيميائى:
هو عبارة عن مركبات كيميائية تقتل الخلية السرطانية (سريعة الانقسام) بخاصية إيقاف انقسام النواة داخل الخلية أو حرمان الخلية من مكونات أساسية (الحمض النووى- البروتينات) و له خاصية تتبع الخلية السرطانية المنتشرة فى مكان داخل الجسم يبعد مسافة طويلة عن مكان الورم الأصلى.
أكثرمن نصف عدد مرضى السرطان يتلقون العلاج الكيميائى والنتائج جيدة أدت إلى شفاء الكثيرو الحفاظ على حياة مستقرة للبعض الآخر.
هناك آثارجانبية للعلاج الكيميائى:
1- انخفاض فى عدد كرات الدم البيضاء.
2- انخفاض فى عدد كرات الدم الحمراء.
3- انخفاض فى عدد الصفائح الدموية.
4- الغثيان و القئ.
5- تساقط الشعر.
6- الإحساس بالتعب.

العلاج الهرمونى:
يستخدم العلاج الهرمونى فى علاج بعض أنوع سرطان الثدى التى لها خاصية الاعتماد على الهرمونات الأنثوية و عليه فإن حرمان الخلية السرطانية من هذا الهرمون يوقف نموها و هذا يتم بعدة طرق:
1- إعطاء مضادات للهرمونات الأنثوية.
2- إيقاف مصادر إفراز الهرمونات الأنثوية لدى المرأة.
3- غلق مستقبلات هذه الهرمونات على الخلية السرطانية.
4- إيقاف مصادر هرمون الاستروجين التى تصدر بعد انقطاع الدورة الشهرية من خارج المييض.

اختيار نوع العلاج و فاعليته و مدى استجابة المريض له و احتمالية الشفاء تتوقف على الآتى:
1- مرحلة الورم: ما إذا كان فى مرحلة مبكرة أو انتشر إلى مكان آخر.
2- نوع الورم.
3- سن المريض و صحته العامة.



كيف يمكن تجنب الاصابة بالسرطان؟

إقلع عن التدخين فوراً
التدخين طريق مؤكد للسرطان
إمتنع عن تناول الخمور
الخمور تسبب السرطان و خاصة بالجهاز الهضمي.




تجنب السمنة و زيادة الوزن لأنها تعرض
للإصابة بسرطان الثدي و الرحم و القولون




تجنب التعرض لأشعة الشمس و خاصة إذا كانت بشرتك شقراء
أستخدم الكريمات التي تمتص الأشعة البنفسجية لدى التعرض للشمس


سارع بعلاج البلهارسيا لتفادي سرطان المثانة
اتبع طرق الأمن الصحي في أماكن العمل التي تستخدم
الكيماويات الضارة كالأسبستوس وبعض الاصباغ
ومركبات الزرنيخ والكروم والنيكل والقطران والاشعاع

اكثر من استهلاك الفواكه و الخضروات و الأغذية
التي تحتوي على الألياف فهى تحمي الجسم
من الإصابة بالسرطان


اسرع لاستشارة الطبيب لدى اكتشافك أي
تغيرات صحية تستمر أكثر من إسبوعين




للسيدات: إذهبي لأحد المراكز المتخصصة
لإجراء المسحة المهبلية مرة كل ثلاثة أعوام
بصرف النظر عن وجود أي أعراض


للسيدات أيضاً : واظبي على الكشف
الذاتي للثدي مرة كل شهر







التدخين و السرطان

هل من الثابت قطعيا أن التدخين أحد مسببات الأورام؟
وهل يزول الخطر بعد الإقلاع عن التدخين؟

دور التدخين بكل طرقه (سجاير, شيشة, بايب, سيجار) كمسبب للسرطان قضية علمية مؤكدة ومفروغ منها، ولا يقتصر هذا الدور على سرطان الرئة كما هو شائع بل يمتد إلى سرطان الفم والبلعوم والبنكرياس والمثانة فضلا عن مضار التدخين الصحية الأخرى بالنسبة للقلب والجهاز الهضمي والتنفسي، ومن الثابت أن الإقلاع عن التدخين يقلل من أخطار الإصابة حتى وان امتدت فترة التدخين لأعوام طويلة.

يحتوى التبغ على أكثر من 4000 مادة كيميائية ضارة معروفة حتى الآن منها 40 مادة مسببة للسرطان هذه المواد تختلف باختلاف نوع التبغ وطريقة التدخين.



اسم المادة الاستخدام الشائع لها
الزرنيخ سُــــــم فـئـــران!!!
السيانايد غاز ســـام
فورمالداهايد مادة عالية السمية من المواد المسببة للسرطان وتستخدم في تحنيط الجثث.
برومايد الأمونيا منظف حمامات!!!
الأسيتون مادة عطرية متطايرة تستخدم كمادة مذيبة كما في مزيل طلاء الأظافر.
البنزين مادة بترولية مضافة تستخرج من الفحم والنفط وتستخدم كمادة مذيبة في الصناعات الكيميائية. مسبب معروف للسرطان وترتبط بسرطان الدم اللوكيميا.
أول أكسيد الكربون غاز قاتل بلا لون ولا رائحة وهو نفس الغاز الذي يخرج من عادم السيارات.
الميثانول يدخل في صناعة وقود الصواريخ!
البولونيوم عنصر فلزي مشع!
الفينول مطهر ومبيد للجراثيم!!
القطران مادّة تترسب في الرئة متسببة في تكاثر الخلايا بصورة غير طبيعيّة فينتج عن ذلك سرطان الرّئة وتلف خلايا الحويصلات الهوائيّة على المدى الطّويل
النيكوتين مبيد حشري. من اكثر المواد المعروفة للإنسان إدمانا. وسم قاتل حيث أن بضع قطرات منه (500مليغرام) كافية لقتل رجل!
حامض الأسيتيك يستخدم في صباغة الشعر.
سرطان الرئة تزيد إصابة المدخنين 10 مرات عن غير المدخنين
سرطان الحنجرة تزيد إصابة المدخنين 2.9-17.7 مرة عن غير المدخنين
سرطان الفم تزيد إصابة المدخنين3- 10 مرات عن غير المدخنين
سرطان المرئ تزيد إصابة المدخنين 2-9 مرة عن غير المدخنين
سرطان المثانة تزيد إصابة المدخنين7- 10 مرات عن غير المدخنين
سرطان البنكرياس تزيد إصابة المدخنين 2-5 مرة عن غير المدخنين
يتم رسم دياجرام بهذه النسب

مما سبق يتبين لنا أن الابتعاد عن االتدخين هو طوق النجاة من هذه السرطانات المختلفة, فإذا كنت مدخن فلا بد من الإقلاع فورا عن التدخين و إذا كنت غير مدخن فلا تتنازل عن حقك فى استنشاق هواء لا يحوى دخان التبغ حيث أن التدخين السلبى لا يقل خطورة عن التدخين الإيجابى.

عزيزى المدخن:
إليك بعض الإرشادات للإقلاع عن التدخين:
1. ثق بنفسك وتأكد من قدرتك على الإقلاع عن التدخين.
2. أختر يوماً محدداً للإقلاع عن التدخين في خلال الأسبوعين القادمين.
3. أخبر عائلتك وأصدقائك بتاريخ هذا اليوم وأطلب منهم أن يساندوك.
4. في يوم التوقف عن التدخين، يجب على المدخن :
أن لا يدخن مهما حدث.
التخلص من كل السجائر والولاعات ومنافض (طفايات) السجائر .
تجنب الخمول وممارسة بعض النشاطات مثل المشي أو إحدى الهوايات.
الإكثار من شرب المياه والعصائر.
الابتعاد عن المواقف الصعبة والضغوطات النفسية حيث يزيد "الإلحاح" أو الرغبة في التدخين.
5. اشرب الكثير من الماء والسوائل ولكن حاول استبدال القهوة والشاي والكوكاكولا بمشروبات أخرى كالعصائر أو أي مشروب آخر تفضله.
6. لا تتناول الأطعمة الدسمة وأكثر من الفاكهة والخضراوات الطازجة.
ابق يديك مشغولتين بمسبحة أو سلسلة مفاتيح أو قلم أو ما شابه و حاول أن تكتسب عادة جديدة جيدة تشغل بها نفسك وخاصة يديك, فالسواك يعتبر حل مثالي.
7. تجنب الجلوس في أماكن بها مدخنين قدر الاستطاعة وأخبر أقاربك وأصدقائك ومعارفك المدخنين أنك أقلعت عن التدخين.
8. إذا أحسست برغبة ملحة في تدخين سيجارة فهذا طبيعي. قاوم هذه الرغبة فسوف تختفي خلال دقائق معدودة. خذ نفساً عميقاً واشغل نفسك خلال هذه الفترة بأي شئ مثل الجلوس مع عائلتك أو الانشغال بأي هواية تحبها وسوف يقل هذا الإحساس تدريجياً.
9. حاول الابتعاد عن كل ما يثير أعصابك خلال هذه الفترة.
10. مارس بعضاً من الرياضة الخفيفة مثل رياضة المشي في الهواء الطلق يومياً أو أي رياضة تفضلها.
11. إذا لم تستطع أن تنفذ هذه الخطوات وحدك فأستعن بطبيب أو بمن يمكنه مساعدتك.) المهم لا تتوقف عن محاولات الإقلاع عن التدخين حتى تنجح )
12. قم بادخار ثمن السجائر التي كنت تدخنها يومياً وبعد مرور أسبوعين من الإقلاع استخدم هذه النقود للاحتفال بكونك غير مدخن وابدأ بالاستمتاع بحياتك بدون تدخين.
13. تذكر عواقب التدخين ومخاطره الصحية والمادية و أنه حرام شرعا.


لن يكون الوقت متأخراً أبداً للإقلاع عن التدخين
الإقلاع في سن مبكرة يزيد من التوقع العمري. لو أقلعت عن التدخين الآن سيبدأ جسمك في إصلاح التدمير مباشرة وسيستمر هذا الإصلاح على مدار عدة أعوام.

الوقت منذ الإقلاع الفوائد الإيجابية للصحة
20 دقيقة يعود ضغط الدم والنبض إلى المعدل الطبيعي.
8 ساعات ينخفض النيكوتين وأول أوكسيد الكربون في الدم بمعدل النصف ويعود معدل الأكسجين إلى المعدل الطبيعي.
24 ساعة يقل الاحتمال الإحصائى للإصابة بالأزمات القلبية.
48 ساعة تختفي آثار النيكوتين من الجسم وتتحسن حاستي التذوق والشم بدرجة كبيرة.
2-12أسبوع تتحسن وظائف الدورة الدموية.
3- 9 أشهر تقل مشاكل السعال والتنفس مع تحسن وظائف الرئة بأكثر من 10%.
5 سنوات تقل نسبة احتمال حدوث أزمة قلبية بمقدار النصف عند المدخنين.
10 سنوات


يقل معدل الوفيات من سرطان الرئة إلى النصف و تقل احتمالات الإصابة بسرطانات الفم, المرىء, المثانة, الكلى و البنكرياس.

15 سنوات تقل احتمالية حدوث الأزمات القلبية إلى نفس نسبة غير المدخنين من قبل.

التعامل مع "الانسحاب" من النيكوتين:
تأثير انسحاب النيكوتين ينقسم الى عضوي ونفسي. الأعراض العضوية التي يسببها مع أنها مزعجة إلا أنها لا تهدد سلامة الشخص ومن الممكن تجاوزها. يجد المدخنون أن التأثيرات النفسية للتوقف عن التدخين هي الأصعب. مشكلة التدخين انه يرتبط بكثير أن لم يكن كل الأشياء التي يعملها المدخن في حياته. فهو يرتبط بالاستيقاظ من النوم صباحاً وبالأكل وبالقراءة وبمشاهدة التلفزيون وبشرب الشاي والقهوة. يحتاج المدخن الى وقت وجهد ليس بالهين لفك هذا الارتباط بين التدخين والنشاطات اليومية. أحد العوامل التي تساعد على التغلب على الرغبة في التدخين هي معرفة التبريرات التي يحاول أن يجدها المدخن لنفسه للاستمرار بالتدخين أو العودة له ومناقشتها ولو مع نفسه ومحاولة تفنيدها. من هذه التبريرات:
سأدخن سيجارة واحدة فقط حتى أتجاوز هذه المحنة. (سيجارة سيتبعها عشرة).
اليوم غير مناسباً للتوقف عن التدخين! سأتوقف غداً!!!
هل صحيح أن التدخين يسبب الوفاة؟! جارنا أبو صالح يدخن منذ 40 سنة ولم يحدث له شيئاً!!
لكل اجل كتاب بالتدخين أو بغيره!! (هل سيلقي نفسه من سطح منزلهم ويقول ذلك). الحياة مملة بدون التدخين!
يستطيع أي شخص أن يضيف عدداً لا بأس به من تلك التبريرات. على المدخن إن أراد أن يستمر في التوقف عن التدخين أن يتعامل مع تلك التبريرات على أنها فخ يريد أن يوقع المدخن نفسه فيه حتى يعود للتدخين.

الاستمرار في التوقف عن التدخين:
يقول أحدهم " من قال أن التوقف عن التدخين صعباً؟ انا توقفت مئات المرّات عن التدخين!". الأصعب من التوقف عن التدخين هو الاستمرار في التوقف. فمع أن الرغبة في التدخين تقل يوماً بعد يوم. إلا أنها تظل موجودة. وما لم يحاول المدخن تجاوزها ربما بنفس الأفكار التي طبقها عند بداية توقفه، فإنه سيعود للتدخين مرة ثانية. وحتى يتجاوز المدخن الرغبات الشديدة للتدخين التي قد تعتريه من وقت لآخر، عليه عمل الآتي:
راجع الأسباب التي لأجلها توقفت عن التدخين وكل الفوائد التي ستحققها من اجل صحتك ومن اجل عائلتك.
تذكر انه ليس هناك شيء اسمه "سيجارة واحدة فقط" ولا حتى "نفخة"!
تجاوز الرغبة بالتدخين بأي شكل. ستذهب عنك بعد دقائق بسيطة ولا تحاول أن تخدع نفسك "سيجارة واحدة لن تضر" لأنها ستضرك.

التـدخيـــــن السلبـــــي
التدخين السلبي هو استنشاق الدخان من الهواء. ويعرف الدخان في هذه الحالة على انه دخان تبغ بيئي. معظم دخان السجائر يذهب مباشرةً في الهواء. دخّان التّبغ البيئيّ هو مزيج الدّخّان المرسل من قبل المدخّن و دخان السيجارة الذي ينتشر في الهواء. والضرر ليس فقط من الدخان المرئي ولكن أيضا من الغازات الغير مرئية والتي لا ندرك استنشاقنا لها وخطورة ذلك على صحة الفرد. السّيجارة المحترقة مصنع كيميائيّ صغير جدًّا

المخاطر الصحية للتدخين السلبي:
التّدخين يتجاوز خطره من المدخنين الى من حولهم من غير المدخنين حيث يسبب التدخين السلبي عدداً من الأمراض الخطيرة، منها:
يزيد بدرجة كبيرة خطر الإصابة بسرطان الرّئة و مرض القلب في الغير مدخّنين.
يزيد من مشاكل الناس الذين يعانون من الاضطرابات في التّنفّس أو مرض القلب ويعرضهم للخطر.
يزيد من حدة بعض الأمراض مثل الرّبو و التهاب القصبات الهوائية المزمن.

يتعرض غير المدخنين الى الكثير من المشاكل الصحية التي يتعرض لها المدخنون بسبب التدخين السلبي، وعلى الرغم من أن نسبة تلك الأخطار اقل لدى غير المدخنين إلا انه ليس هناك مستوىً آمن محدد يمكن قبوله للتعرض للمواد الكيميائية المسببة للسرطان والموجودة في دخان التبغ.

خطر التدخين السلبي على الأطفال:
الأطفال ضعيفون أمام أضرار التدخين. وقد تتعرض صحتهم للخطر حتى قبل ولادتهم. فمثلاً:
التّدخين أثناء الحمل يزيد من خطر إسقاط الجنين أو ولادة طفل متوفى.
التّدخين في وجود امرأة حاملة قد يعرّض صحّة الجنين للخطر.
يزيد التّدخين السّلبيّ من خطر الموت المفاجئ للمولود.
التدخين في وجود أطفال صغار قد يسبب لهم أمراض خطيرة وقد يكون سبباً في سهولة تعرضهم لمشاكل صحية مع تقدمهم بالعمر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المادة العلمية (السرطان)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
shefaa :: صحتك ثروتك-
انتقل الى: